قسم المقالات

تعرف على المزيد من النصائح والمعلومات مع دكتور ياسر ناجى

04 أغسطس


جلطات الساقين

هو تجمع دموي على شكل كتلة صغيرة تسد الوريد، خطورتها الكبري تكمن في إمكانية انفصال جزء من الجلطة ليسبح حراً مع الدورة الدموية ليصل إلى القلب والرئتين فيسد أحد الأوعية الدموية الرئيسية. الفئة العمرية الأكثر عرضة للإصابة بهذا المرض : كبار السن ( 40-60 سنة).

 أعراض جلطات الساقين:

جلطات الأوردة السطحية:

تنتج عادة عن إصابة بالوريد تؤدي إلى حدوث التهاب فيه وفي الجلد المغطي له وتكون الأعراض: 

- احمرار.

- ارتفاع حرارة المنطقة المغطية للوريد المصاب. 

- ألم.

- تورم.

- يزداد سمك الوريد ويصبح من الممكن الإحساس بالوريد متصلبا كحبل عند فحصه.

جلطات الأوردة العميقة:

- ألم.

- تورم.

- ارتفاع درجة حرارة الساق.

- احمرار.

أسباب جلطات الساقين:

تجمع كريات الدم الحمراء والصفائح الدموية بالإضافة إلى تكون شبكة من ألياف الفايبرين Fibrin لتكوين الجلطة في مريض يعاني من أحد عوامل الخطورة لتكون الجلطات.

عوامل خطر حدوث جلطات الساقين:

العوامل التي تؤدي إلى سكون الدم في الأوعية الدموية وعدم انقباض عضلات الساقين بشكل سليم لدفع الدم باتجاه القلب مثل:

- الجلوس لفترات طويلة أثناء السفر وبدون تحريك القدم او المشي.

- إجراء جراحة كبرى.

- التعرض لإصابة أسفل الساق.

- الحمل.

- السمنة.

العوامل التي تزيد من لزوجة وقابلية الدم للتخثر، مثل:

- أدوية منع الحمل.

- التدخين.

- عوامل وراثية.

- زيادة عدد كريات الدم الحمراء.

- السرطان.

تعرض الوريد للإصابة:

- كسور الساقين.

- كدمات الساق.

- جراحات الأوردة.

مضاعفات جلطات الساقين:

وصول جزء من الجلطة عبر الدورة الدموية إلى الرئة، مما يسبب الم بالصدر وضيق بالتنفس ويهدد بالوفاة أحيانا.

متلازمة ما بعد الجلطة post phlebitic leg syndrome حيث تتورم الساق تورما مزمناً بعد الشفاء تماماً من الجلطة وقد يصاحب ذلك ألماً ، قرح، وتغير بلون الجلد.

تشخيص جلطات الساقين :

- تشخيص جلطات الأوردة السطحية يتم بمجرد الفحص الإكلينيكي للمريض.

- الأشعة التلفزيونية على الأوعية الدموية Doppler ultrasound .

- قياس مستوى D-dimer الناتج عن تكسر الجلطات والذي يرتفع عند تكون جلطة بالجسم.

علاج جلطات الساقين:

1- جلطات الأوردة السطحية:

- الكمادات الدافئة.

- استخدام الرباط الضاغط لمنع التورم.

- أدوية مضادة للالتهاب ومسكنة للألم.

2-جلطات الأوردة العميقة:

- موانع التجلط كالهيبارين.

- قد يحتاج المريض اللجوء إلى الاشعة التداخلية لوضع فلتر في الوريد الاجوف السفلي inferior vena cava filter لمنع وصول أجزاء من الجلطة إلى الرئة، في حالة وجود موانع صحية تمنع 

استخدام مسيّلات الدم.

- استخدام الاشعة التداخلية لتوسيع شرايين الحوض ووضع دعاامات اذا ما وصلت الجلطة لهذه المنطقة الخطيرة.

الوقاية من جلطات الساقين:

تشجيع المريض على الحركة بعد إجراء العمليات الجراحية الكبرى لتجنب الرقود لفترات طويلة. ارتداء جوارب ضاغطة لتجنب تكون جلطات في المستقبل لمن لديهم تاريخ صحي سابق للإصابة بالجلطات. 

المواظبه علي الاكثار من شرب السوائل وخاصة في الصيف لمنع زيادة لزوجة الدم.

لتتعرف على المزيد عن طرق علاج جلطات اوردة الساق والحوض بـ الاشعة التداخلية يمكنك التفضل بزيارة الموضوع التالي : http://goo.gl/ev6Msw

 

 
  • Rating
  • 2268 مرات المشاهدة
Untitled Document